sezame علوم وتكنولوجيا
طباعة

 أسفرت نتائج الأبحاث العلمية التي أجراها فريق من العلماء الفرنسيين في معمل علوم الأرض التابع لجامعة كلود برنار بمدينة ليون الفرنسية، عن أن الماء وصل إلى الأرض التي نعيش عليها بعد مئات الملايين من السنين من تكوين النظام الشمسي نتيجة النيزك المغطى بالثلوج الذي تم دفعه بواسطة تهيج الكواكب السيارة العملاقة.

 
وأوضحت الأبحاث أن هذه المياه ساهمت في تليين معطف الأرض مما نتج عنه تغير في بنية القشرة الأرضية للمعادن، والتي بفضل التغيرات بين المحيطات والقارات ظهرت الحياة على الأرض.