sezame مجتمع
طباعة
قال منسق برنامج الأغذية "تليفوود" التابع لمنظمة الأغذية والزراعة (الفاو) في منطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا إسماعيل أبو زيد إن 17 مليون شخص يموتون يوميا في العالم بسبب الجوع.

أوضح أبو زيد أخيرا بالقاهرة خلال التوقيع على اتفاقية شراكة للتعاون في مكافحة الجوع والفقر في البلدان العربية بين كل من المكتب الإقليمي للشرق الأوسط لمنظمة (الفاو) واتحاد المستثمرات العرب، أن هناك عشرة أطفال يموتون كل دقيقة أي بمعدل طفل كل ست ثوان بسبب الجوع.

وأضاف أن عدد الجوعى في تزايد، حيث بلغ نهاية العام الماضي مليار و20 مليون جائع في حين ينفق العالم على التسلح في يوم واحد تريليون و200 مليون دولار وهو ما يكفي للقضاء على الجوع في دول العجز الغذائي.

وحسب المسؤول الأممي، فان إنتاج العالم من الحبوب يبلغ 2300 مليون طن في العام، وهي كمية تزيد على احتياجات البشر، ومع ذلك فإنه مايزال هناك جوع في العالم، خاصة بعد أن زادت أسعار المواد الغذائية بنسبة كبيرة خلال العام الماضي وهو ما اضطر الدول النامية إلى تخصيص ملايير الدولارات لمواكبة هذه الزيادة، فضلا عن تخصيص 200 مليون طن من الحبوب لتوليد الطاقة الحيوية.

يشار إلى أن الدول العربية تستورد 50 في المائة من احتياجاتها الزراعية، حيث يعتبر العالم العربي أكبر مستورد للحبوب مما يجعله أكثر عرضة لتقلبات السوق، وحذر من تفاقم هذا الوضع بسبب التغيرات المناخية وزيادة السكان.