sezame مجتمع
طباعة
سيسقط أحد آخر معاقل المدخنين عندما تنضم قبرص إلى نظيراتها من الدول الأعضاء في الاتحاد الأوروبي في تطبيق الحظر الشامل على التدخين من أول يناير كانون الثاني.

ومع حلول منتصف الليل، سيستطيع القبارصة ان يدخنوا اخر سيجارة في الاماكن العامة قبل ان يقعوا تحت طائلة القانون وتوقع عليهم غرامات مالية فورية او يقدموا الى المحاكم اذا ضبطوا وهم يدخنون في مكان عام.

وقال كريستوس باتساليدس وزير الصحة القبرصي "برغم القسوة التي يبدو عليها القانون الا انه سيكون هدية هامة في العام الجديد للقبارصة."

وتشير البيانات الى ان نحو 25 في المئة من القبارصة يدخنون ولكن نسبة اكبر من ذلك هم مدخنون سلبيون. واظهرت استطلاعات رأي ان الاطفال لديهم مستويات عالية من النيكوتين في دمائهم من خلال تعرضهم لدخان السجائر في كل مكان.

ويفرض القانون حظرا شاملا على التدخين في جميع الاماكن العامة ويوقع عقوبات فورية تصل الى 37 يورو (53 دولارا) وفي حالة ما اذا وصلت القضية الى المحكمة فان الغرامة تصل الى 2000 يورو.

وفي حالة الغرامات الفورية تريد الشرطة زيادة الغرامة الى 85 يورو. وتعد سلطات تطبيق القانون بان تكون حازمة باستثناء ليلة رأس السنة لانها لا تريد افساد الحفلات.

وقال ميخاليس كاتسونودوس المتحدث باسم شرطة قبرص "اعتقد انه سمح ببعض المرونة ليلة رأس السنة. ولكن بعد ذلك لن يكون هناك تسامح."


 (رويترز)