sezame مجتمع
طباعة

صوت الديموقراطيون في مجلس الشيوخ الأمريكى بالإجماع لدعم المشروع الصحي لأوباما، وقال ممثل عن المجلس: "سيكون أفضل هدية للشعب الأميركي".

وقد تجاوزت خطة الإصلاح الصحي الكبرى للرئيس الأميركي، باراك أوباما، أول عقبة بمرورها على مجلس الشيوخ، حيث صوت في وقت مبكر من صباح اليوم، (الإثنين 21 دجنبر 2009) 60 ديمقراطيا من مجلس الشيوخ، واضعين بذلك مشروع أوباما في مسار الموافقة النهائية قبيل أعياد الميلاد لهذه السنة.

ويعتبر هذا الإصلاح الأكثر جذرية في نظام الرعاية الصحية الأمريكي منذ اعتماد برنامج المساعدات الطبية للمسنين سنة 1965، وقد اعتبره أوباما فرصة فريدة لصنع التاريخ في مجتمع فيه 30 مليون نسمة يعانون من نقص التغطية الصحية.

يشار إلى أن المشروع الصحي المقدم من طرف الرئيس أوباما يعتزم تعميم التغطية الصحية لـ 31 مليون من بين 36 مليون مواطنا أمريكيا، يعانون من الفقر، كما ينوي تخفيض أثمنة التطبيب مع الرفع من جودتها، مما سيساهم في تغطية 94 % من السكان الأقل من 65 سنة.

وسيساهم المشروع بذلك في تخفيض التكلفة الإجمالية لقطاع الصحة بأمريكا، وسد عجزها بنسبة 130 مليار من الدولار في ظرف 10 سنوات، و650 مليار دولار أخرى في السنوات العشر التالية.