sezame مجتمع
طباعة

بدأت في القاهرة امس فعاليات المؤتمر الاقليمي الهيئات المدنية العربية بكين زائد 15 الذي تعقده رابطة المرأة العربية بالتعاون مع صندوق الأمم المتحدة الانمائي ومنظمة كرامة.

ويناقش المؤتمر في يومين مجموعة من العناوين تتناول الفقر والمشاركة الاقتصادية للمرأة ومشاركة المرأة في صنع القرار والمناصب القيادية والصحة الانجابية والبيئية والتعليم والمرأة والعنف ضد المرأة والنزاعات المسلحة والعلاقات الاسرية.

ويركز المؤتمرعلى مناقشة تقرير الظل الذي اعدته رابطة المرأة العربية عن التغيرات التي حدثت في الدول العربية خلال السنوات الخمس الماضية على مستوى السياسات والقوانين والتغيرات الاقتصادية والاجتماعية والثقافية وتأثيرها على وضع المرأة والتحديات التي تقف في طريق البرامج والخدمات التي تقدم للمرأة العربية.

ويوازي هذا التقرير في مضامينه التقارير التي تقدمها الحكومات العربية بشأن مراجعة ما تم تنفيذه من بنود وثيقة مؤتمر بكين الدولي الذي عقد عام 1995، ويشارك في المؤتمر ممثلون عن المنظمات والمؤسسات المعنية في المغرب، لبنان، سورية، فلسطين، اليمن، سلطنة عمان، السعودية، الامارات، السودان، موريتانيا، البحرين، الكويت وتونس.