sezame مجتمع
طباعة

أقر أخيرا مجلس الشيوخ الأرجنتيني قانونا جديدا يفرض على الآباء والأولياء التكفل بأبنائهم حتى سن 21، بل وحتى 25 إذا ما كانوا يدرسون، وقد صوت بالإيجاب على هذا القانون 42 عضوا من أعضاء المجلس مقابل صوت واحد رافض.

أشارت جريدة "أ ب س" (ABC) الإسبانية بأن تنفيذ هذا القانون سيعود بالنفع على أزيد من مليوني شاب أرجنتيني (ما بين 18 و20 سنة). فمن قبل كان بإمكان الأرجنتينيين الانفصال عن عائلاتهم عند بلوغهم سن 18، لكن مع هذا القانون الجديد أصبح بإمكان هذه الفئة الاستفادة من الإعالة الإجبارية من طرف الآباء والأولياء إذا لم تكن لديهم الإمكانيات لمتابعة دراستهم.

هذا القانون يمنح أيضا للأبناء الحق في المطالبة بتأمين حاجياتهم في العيش والسكن والدراسة حتى سن 25، وسيتم تطبيقه أيضا في حال الطلبة الذين يدرسون في السلك العالي.

بمجرد دخول هذا القانون حيز التطبيق، تشير الجريدة الإسبانية، يصبح بإمكان الشباب أكثر من 18 الزواج، فتح حسابات جارية، بيع وشراء الملكيات، والسفر إلى الخارج دون الحاجة إلى إذن من الآباء والأولياء.

يمكن هذا القانون أيضا الشباب من الاعتراف بالأبناء خارج العلاقة الزوجية، وممارسة السلطة الأبوية التي كان القانون يمنعهم من ممارستها بإعطائها للأجداد. يمكن أيضا بموجب هذا القانون للآباء المنفصلين عن سن 18 الحصول على النفقة بصفة مباشرة دون الحاجة إلى وصاية الآباء، الذين كانوا في السابق يتكلفون بتسيير هذه النفقات.