sezame مجتمع
طباعة

انطلقت صباح يوم السبت (31 اكتوبر 2009) بالدارالبيضاء، أشغال الاجتماع التمهيدي لمنظمات المجتمع المدني لمنطقة الشرق الأوسط الموسع وشمال إفريقيا، الذي يعقد بالموازاة مع الدورة السادسة لمنتدى المستقبل التي تحتضنها مدينة مراكش يومي 31 أكتوبر وفاتح نونبر.

ويناقش المشاركون في هذا الاجتماع، الذين يمثلون عددا من منظمات المجتمع المدني في منطقة الشرق الأوسط وشمال إفريقيا، من خلال ثلاثة محاور، نتائج الورشات التي عقدت ببيروت والرباط والدوحة حول مواضيع "الإصلاحات الاقتصادية والقطاع الخاص بمنطقة الشرق الأوسط الموسع وشمال إفريقيا" و" الديمقراطية والحقوق الإنسانية ذات الصلة والحكامة المحلية بمنطقة الشرق الأوسط الموسع وشمال إفريقيا" و"التنمية الاجتماعية: من أجل رؤية جديدة للأمن الإنساني في منطقة الشرق الأوسط الموسع وشمال إفريقيا".

ومن الميزات الأساسية لهذه المبادرة أنها أعطت المجتمع المدني، ولأول مرة، صوتا وحيزا للنقاش حول أولويات الإصلاح السياسي والاقتصادي والاجتماعي في المنطقة، علاوة على أنها جعلت من الإصلاح الشامل، بدءاً بالإصلاح السياسي، حاجة ملحة ومسؤولية مشتركة بين الدول الثماني الصناعية الكبرى ودول المنطقة من ناحية والمجتمع المدني من ناحية أخرى.