sezame حول العالم
طباعة

أعلن في واشنطن أن كيث إليسون، المسلم عضوا في الكونغرس الأمريكي، سيؤدي اليمين أثناء تنصيبه اليوم الخميس على نسخة من المصحف الشريف كانت في ملكية الرئيس الأسبق توماس جيفرسون.

 

وقال مارك ديمنيشن رئيس قسم الكتب القديمة والمؤلفات الخاصة في مكتبة الكونغرسظ، إن النائب المنتخب كيث إليسون، الممثل الديموقراطي لولاية مينسوتا، طلب نسخة من القرآن التي ترجع إلى القرن ال18 لأداء القسم عليها خلال الجانب غير الرسمي من حفل أداء اليمين.

 

وأوضح أن النائب إليسون، تقدم بطلب إلى المكتبة بالحصول على هذا المصحف الذي كان في ملكية ثالث رئيس أمريكي حكم الولايات المتحدة1801 إلى1809، والذي كان مولعا بجمع الكتب التي تعود إلى النصف الثاني من القرن ال18.

 

وكان "إليسون" الذي انتخب خلال الانتخابات التشريعية التي جرت في نونبر المنصرم، قد أعلن الشهر قبل الماضي أنه يريد أداء اليمين على المصحف الشريف لدى استلامه مهامه في الكونجرس.

 

لكن قرار النائب المسلم واجه هجومًا من النائب الجمهوري عن فيرجينيا "فيرجيل جود"، الذي زعم أن وصول مسلم للكونجرس يهدد ما أسماه "القيم الأمريكية" قائلاً في رسالة رفعها إلى أحد رؤساءه : "أخشى أن يزداد في القرن المقبل عدد المسلمين في الولايات المتحدة؛ فسيزداد عدد المسلمين المنتخبين الذين سيطالبون باستخدام المصحف" خلال مراسم أداء اليمين.

 

ورفض العديد من نواب الكونغرس والمنظمات غير الحكومية هذه الانتقادات التي وصفوها ب"المعادية للإسلام" و"العنصرية"، وأنها تقدم رسالة عن عدم التسامح. للإشارة فإن "كيث إليسون" ولد بولاية ميتشجان وقد تحول إلى الإسلام في السبعينيات عندما كان لايزال طالبا بالكلية.