sezame الشأن الديني
طباعة

وجه أمير المؤمنين صاحب الجلالة الملك محمد السادس رسالة سامية إلى الحجاج المغاربة الذين سيؤدون مناسك الحج لهذه السنة، وذلك بمناسبة توجه الفوج الأول منهم يوم الخميس 29 أكتوبر 2009 إلى الديار المقدسة.

وجاء في الرسالة أن الملك محمد السادس أصدر تعليماته إلى وزير في الأوقاف والشؤون الإسلامية أحمد التوفيق من أجل "مواصلة الحرص على توفير جميع شروط الرعاية، وأسباب الإقامة المُريحة، والأداء الأمثل لمناسككم، مع ما يستلزمه ذلك من تأطير متكامل فعال، دينيا وصحيا وإداريا وعلميا إعلاميا".

وبخصوص الظرف الصحي الخاص الذي يمر منه العالم بسبب انتشار مرض أنفلونزا الخنازير، أهاب الملك بوزير الأوقاف وبكافة السلطات المختصة لمواصلة إيلاء العناية القصوى لضمان سلامة الحجاج المغاربة وامنهم، كما دعا هؤلاء إلى الأخذ بكل أسباب الوقاية والحذر، وأن تمتثلوا لكل التعليمات المتعلقة بتنظيم أداء المناسك التي تفرضها ترتيبات السلطات المختصة في المملكة العربية السعودية الشقيقة.